ماذا تعرف عن مرض الروماتويد؟ وهل يمكن التعايش معه؟

ما هو مرض الروماتويد

يعرف أيصًا باسم التهاب المفاصل الروماتويدي ويتسبب في التهاب المفاصل وآلامها وتيبسها وانخفاض حركة المفاصل. 
يؤثر المرض عادة على اليدين أو الركبتين أو الكاحلين، وعادة ما يصيب نفس المفصل على جانبي الجسم، مثل كلتا اليدين أو الركبتين.
لكن في بعض الأحيان يسبب مشاكل في أجزاء أخرى من الجسم أيضًا، مثل العينين والقلب وجهاز الدورة الدموية والرئتين.

لأسباب غير معروفة، تحصل النساء على أكثر من الرجال، وعادة ما يتطور في منتصف العمر. يزيد وجود أحد أفراد الأسرة مع من احتمالات تطوير.

في هذا المقال، سوف نناقش أسبابه وأعراضه وتشخيصه وعلاجه وكيفية التعايش معه.

مرض الروماتويد

أسباب مرض الروماتويد

لا يزال سبب المرض غير معروف تمامًا، ولكنه يحدث بسبب خلل في عمل الجهاز المناعي فيهاجم أنسجة المفاصل في الجسم ويسبب بها التهابات بدلًا من مهاجمة الأجسام الغريبة مثل البكتيريا والفيروسات. وهناك بعض العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة به، وتشمل:

  1. الوراثة: قد يكون للوراثة دور في زيادة خطر الإصابة بالروماتويد.
  2. العوامل البيئية: قد يؤدي بعض العوامل البيئية مثل التدخين إلى زيادة خطر الإصابة بالروماتويد.

أعراض مرض الروماتويد

يمكن أن تشمل أعراض مرض الروماتويد:

  1. الألم والتورم في المفاصل.
  2. الصلابة والصعوبة في حركة المفاصل خاصة في الصباح.
  3. الشعور بالتعب والضعف العام.
  4. الحمى وفقدان الوزن.
  5. تشوه المفاصل.
  6. آلام في العضلات والأنسجة المحيطة بالمفاصل.

مرض الروماتويد

تشخيص مرض الروماتويد

يجب إجراء عدة فحوصات لتشخيص مرض الروماتويد، بما في ذلك:

  1. الفحص الطبي: يفحص الطبيب المفاصل ليتحقق من وجود أعراض الروماتويد.
  2. تحليل الدم: تُفحص نسبة كرات الدم البيضاء والاستجابة المناعية لتحديد ما إذا كان هناك مؤشرات الروماتويد في الدم.
  3. صور الأشعة: تستخدم صور الأشعة لتحديد مدى تأثر المفاصل بالمرض ومدى تشوهها.
  4. التصوير بالرنين المغناطيسي: يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي لتشخيص حالات الروماتويد في مراحل مبكرة.

علاج مرض الروماتويد

لا يوجد علاج مؤكد لمرض الروماتويد، لكن هناك عدة خيارات علاجية متاحة لتخفيف الأعراض وتحسين الحالة الصحية للمصابين بالمرض، وتشمل:

  1. الأدوية: تستخدم الأدوية المضادة للالتهابات والمهدئة للألم ومثبطات المناعة لتخفيف الأعراض وتقليل تدمير المفاصل.
  2. العلاج الطبيعي: يتضمن تمارين العلاج الطبيعي والتمارين الرياضية وتدليك الأنسجة المحيطة بالمفاصل لتقوية العضلات وتحسين حركة المفاصل.
  3. العلاج بالحرارة: يتضمن العلاج بالحرارة استخدام الماء الساخن أو الحزام الحراري أو الفرن الساخن لتخفيف الألم والتورم.

مرض الروماتويد

كيفية التعايش مع مرض الروماتويد

يمكن أن يكون مرض الروماتويد مؤلماً وصعباً، لذا يجب على المريض البقاء على اتصال مع الطبيب المعالج والحرص على اتباع الخطة العلاجية الموصوفة.
في النهاية، يمكن للمصابين بالروماتويد أن يتعايشوا مع المرض ويحققوا أفضل جودة للحياة من خلال:

  1. ممارسة الرياضة الخفيفة والتمارين الطبيعية لتقوية العضلات وتحسين حركة المفاصل.
  2. الحفاظ على وزن صحي وتناول غذاء صحي.
  3. تجنب الإجهاد الزائد والتعامل مع الضغوط بشكل صحيح.
  4. الحصول على دعم الأهل والأصدقاء والاستشارة الدورية مع الطبيب واتباع العلاج الموصوف.
  5. تحسين النوم: يجب الحرص على الحصول على قسط كافٍ من النوم لتحسين الصحة العامة والتخفيف من التعب والألم.
  6. الانضمام إلى مجموعة دعم: يمكن الانضمام إلى مجموعات دعم المرضى والمشاركة في المناقشات وتبادل الخبرات والتجارب.

مصادر المقال:

https://www.arthritis.org/diseases/rheumatoid-arthritis

https://rheumatology.org/patients/rheumatoid-arthritis

المعلومات المقدمة حول هذا الموضوع ليست بديلاً عن المشورة المهنية ، ويجب عليك استشارة أحد المتخصصين المؤهلين للحصول على مشورة محددة تتناسب مع وضعك. بينما نسعى جاهدين لضمان دقة المعلومات المقدمة وحداثتها ، فإننا لا نقدم أي ضمانات أو إقرارات من أي نوع ، صريحة أو ضمنية ، حول اكتمال أو دقة أو موثوقية أو ملاءمة أو توفر المعلومات أو المنتجات أو الخدمات أو ما يتعلق بها الرسومات الواردة لأي غرض من الأغراض. أي اعتماد تضعه على هذه المعلومات يكون على مسؤوليتك الخاصة. لا يمكن أن نتحمل المسؤولية عن أي عواقب قد تنجم عن استخدام هذه المعلومات. يُنصح دائمًا بالحصول على إرشادات من محترف مؤهل.

Choose Your Prefered Language

اختر لغتك المفضلة